الرئيسية / عيون التكنولوجيا / علوم و تكنوبوجيا / تحول كل مؤسسات العالم إلى كيان قائم على التقنية عام 2030

تحول كل مؤسسات العالم إلى كيان قائم على التقنية عام 2030

كشف تقرير حديث صادر عن شركة “ديل تكنولوجيز” أنه بحلول عام 2030 ستتحول كل مؤسسة إلى كيان قائم على التقنية، وبناءً عليه، تحتاج المؤسسات اليوم إلى البدء في التفكير جديًا في البحث عن السبل الكفيلة بحماية بنيتها التحتية وقواها العاملة مستقبلًا.

يُذكر أن الدراسة التي أجريت تحت إشراف معهد المستقبل (IFTF) بمشاركة 20 خبيرًا متخصصًا في التقنية والقطاع الأكاديمي والأعمال من مختلف أنحاء العالم، والذين نظروا إلى الدور الذي من الممكن أن تلعبه التقنيات الناشئة، مثل الذكاء الاصطناعي والإنسان الآلي والواقع الافتراضي والواقع المعزز والحوسبة السحابية، في إحداث تحول جذري في حياة الناس وطريقة إنجاز أعمالهم على مدى السنوات العشر المقبلة.

كما يقدم التقرير الصادر بعنوان: “الحقبة المقبلة من الشراكة بين الإنسان والآلة” تصورات حول إمكانية قيام المستهلكين والشركات بالإعداد للانتقال نحو مجتمع دائم التغير.

ويتوقع التقرير بأن يكون للتقنيات الناشئة المدعومة بالتقدم الهائل في مجال البرمجيات والبيانات الكبيرة وقدرات المعالجة، دور كبير في إحداث تغيير جذري في أساليب الحياة. ومن المرتقب أن يدخل المجتمع مرحلة جديدة في علاقته مع الآلة والتي ستتسم بعدة أمور منها الكفاءة.

قد يهمك هذا المحتوي المرشح من جوجل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*