الرئيسية / فنون / تليفزيون / إيمان عز الدين لـ«رئيس المحور» بعد شائعة مغادرة القناة: ادعاء باطل

إيمان عز الدين لـ«رئيس المحور» بعد شائعة مغادرة القناة: ادعاء باطل

استنكرت الإعلامية إيمان عز الدين، تصريحات أشرف عبد المنعم رئيس قناة المحور التي ادعى فيها أن هناك نية مبيتة لديها لترك قناة المحور، مؤكدة أن هذا الادعاء باطل وغير صحيح جملة وتفصيلا، ولا يجوز التفتيش في النوايا بهذا الشكل.

وأكدت “إيمان” في بيان صحفي، أن رئيس القناة أشرف عبد المنعم، ومالكها الدكتور حسن راتب كلاهما لديه الشهادات الطبية التي تدل على طلب الطبيب التزام الراحة نتيجة الشرخ الذي أصيبت به في مفصل القدم، بالإضافة إلى أنهما وكل من في القناة كان يراها وهى تحضر إلى القناة وقدمها في الجبس وتتكئ على عكازين التزاما منها بمواعيد عرض البرنامج وتم هذا حتى نهاية شهر نوفمبر.

وأوضحت انها نتيجة الذهاب للقناة بتلك الحالة فقد تعرضت إلى مضاعفات أدت إلى تأكيد الطبيب على التزام الراحة وكان هذا منذ أسبوع واحد فقط مع تقديم شهادة طبية بذلك وكل من في القناة يعلم أنها ما زالت تحت العلاج إلى هذه اللحظة.

وأدانت إيمان الطريقة التي يتحدث بها رئيس القناة وادعاءاته بأن السبب غير مقنع رغم أنه التقى معها في آخر يوم كانت متواجدة في القناة وشاهد الجبس في قدمها بنفسه، مشددة على أنها ليس لديها تفسيرات محددة لتلك التصريحات والتصرفات غير المسئولة سوى أنها وسيلة للضغط عليها لأسباب ترفعت عن ذكرها ولكنها أكدت عدم التزام القناة بالعقد المبرم بالإضافة إلى توقف القناة عن دفع راتبها عن شهر نوفمبر وهو ما تكرر من القناة مرارا وتكرارا وكل مرة كان يتدخل مالك القناة لصرف راتبها.

وأعربت عن استغرابها من تصرفات رئيس القناة وتصريحاته ومحاولته التنصل من أفعاله والتي أدت بها إلى الانسحاب من القناة بعد عدم التزام إدارة القناة بأيام ومساحة الظهور أو بصرف المرتب في موعده وهى أمور كلها من الواضح أنها مقصودة لحسابات خاصة وأهداف محددة لدى رئيس القناة أو مالك القناة.

قد يهمك هذا المحتوي المرشح من جوجل