الرئيسية / عيون التكنولوجيا / علوم و تكنوبوجيا / أبل تستعين بموظفي سوني للسيطرة على سوق الفيديو

أبل تستعين بموظفي سوني للسيطرة على سوق الفيديو

استأجرت شركة آبل اثنين من المديرين التنفيذيين لدى شركة “سوني بيكتشرز تيليفيجين” لتعزيز حضورها في سوق العروض التليفزيونية الأصلية المزدحم أصلًا والذي تتنافس فيه استديوهات هوليوود وخدمات البث عبر الإنترنت، مثل نتفليكس.

وقالت عملاقة التقنية الأمريكية في بيان إن جيمي إرليشت وزاك فان أمبورج، المسؤولين عن إطلاق عروض شهيرة مثل “التحول للسوء” Breaking Bad و”من الأفضل الاتصال بسول” Better Call Saul و”التاج” The Crown، سينضمان إلى آبل في وظائف أُحدثت أخيرًا للإشراف على جميع جوانب العروض التليفزيونية.

وقال إدي كو، نائب الرئيس الأول لبرامج وخدمات الإنترنت في شركة آبل: “جيمي وزاك هما من المديرين التنفيذيين للتليفزيون الأكثر موهبة في العالم، وكانا لهما دور أساسي في صناعة هذا العصر الذهبي للتليفزيون”. وأضاف كو: “هناك الكثير في الطريق” في إشارة منه إلى ما تعتزم الشركة إطلاقه في مجال الفيديو.

ويُعتقد أن التوظيفات الجديدة تُظهر التزامًا جادًا من قبل شركة تقنية ذات ميزانيات هائلة لإنتاج برامج تليفزيونية عالية الجودة. وقد عمل إرليشت وفان أمبورغ كمديرين تنفيذيين تلفزيونيين كبار في سوني منذ عام 2005.

قد يهمك هذا المحتوي المرشح من جوجل